الإبداع لغةً : ابتداء الشيء أو صنعه على غير مثال سابق .

جاء تعبير ( بديع السموات والأرض ) في القرآن الكريم في كل من سورتي ، البقرة وسورة الأنعام {بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَإِذَا قَضَى أَمْراً فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُن فَيَكُونُ  }البقرة 117 {بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ أَنَّى يَكُونُ لَهُ وَلَدٌ وَلَمْ تَكُن لَّهُ صَاحِبَةٌ وَخَلَقَ كُلَّ شَيْءٍ وهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ الأنعام 101. وفسرت كلمة ” البديع ” بالمحدث العجيب .

والبديع : مبدع  ، أي أن الله سبحانه وتعالى خالقها ومبدعها ، فهو الذي أنشاها على غير مثال سابق ( ابن منظور ، 1956 ) .

وجاء في القاموس المحيط بدعة يبدعه بدعا بدأه وأنشأه واخترعه على غير مثال سابق . ( الفيروز آبادي ، د. ت ) .

ويبدو هنالك تقاربا بين مصطلحي ( الإبداع ) و ( الابتكار ) ، حيث جاء معنى الابتكار في مختار الصحاح ” ابتكر الشيء … استولى على باكورته ” . ” كل من بادر إلى الشيء فقد أبكر إليه  ” ( الرازي ، 1983  ) . وجاء في المعجم الوسيط ، ” ابتكر الشيء : ابتدعه على غير مسبوق اليه  ” .

الإبداع  اصطلاحاً :

لا يوجد تعريف جامع لمفهوم الإبداع ، وقد يرجع سبب ذلك إلى أن الإبداع ظاهرة متعددة الجوانب ، وكذلك إلى اختلاف وجهات نظر الباحثين للإبداع باختلاف مدارسهم الفكرية ومنطقاتهم النظرية . ( الطيطي ، 2001  ) عرفه كل من :-

– تعريف هرمز وإبراهيم 1988

استعداد ذهني لدى الفرد هيأته بيئته لأن ينتج شيئاً جديداً غير معروف سلفاً كتلبية متطلبات الواقع الاجتماعي .

– كورت 1998

بأنه القدرة على إنتاج الأفكار الأصيلة والحلول باستخدام التخيلات والتصورات مثلما يشير إلى القدرة على اكتشاف ما هو جديد  إعطاء معاني للأفكار .

– اوزبل ( Osebel )

يرى أن الإبداع يتطلب ظهور نتيجة فريدة في ضوء خبرة الشخص السابقة .

–  البرت 1996

على أنه مجموعة من المهارات المعقدة والتي تتضمن القدرة على العمل باستقلالية والفضولية والتفكير غير التقليدي والانفتاح على الخبرة الجديدة .

جيل مبدع PlanLearn

انضم لقائمتنا البريدية لتصلك آخر الأخبار والتحديثات من جيل مبدع PlanLearn .

نشكرك لانضمامك في قائمتنا البريدية ، ستصلك رسالة تأكيد على الايميل نرجو تأكيد اشتراكم .

Pin It on Pinterest

Share This